مجله عالم الدواجن
شركة الفجر للاعلاف

رئيس مجلس الادارة و رئيس التحرير : ماهر الخضيري
أسعار الدواجن والبيض فى الأسواق اليوم الثلاثاء والكيلو 30 جنيها ببعض المناطق تواصل أسعار الدواجن والبيض اليوم الثلاثاء، بعد أن سجلت تراجعا محدودا في التعاملات تسليم أرض المزرعة ليسجل كيلو الفراخ البيضاء 26 جنيها للكيلو ويصل إلى المستهلك بسعر يبدأ من 30 جنيها للكيلو ويصل إلى 34 جنيها في بعض المناطق، أما سعر كرتونة البيض لا يزال عند مستويات40 جنيها في المزرعة. كيلو الفراخ الساسو يبلغ سعره تسليم أرض المزرعة 36 جنيها، وسعر الكتكوت الأبيض يتراوح من 7.50 إلى 7.75 جنيه وقت صياغة هذا التقرير، متراجعا أكثر من 1.25 جنيها، ويبلغ سعر الكتكوت الساسو 5.5 جنيه إلى 5.75 جنيه، سعر الفراخ أمهات بيضاء تسجل 21 جنيها الآن وتسجل هبوط جنيها واحدا. ويواصل سعر طبق البيض الأبيض استقراره للأسبوع عند 40 جنيها والبلدي 56 جنيها والبيض الأحمر 42 جنيها، حيث تسجل الأسعار استقرار للأسبوع الثاني تقريبًا مع تذبذب طفيف. هناك بعض الاختلافات من محافظة إلى أخري بسبب فروق تكاليف النقل وهوامش الربح الخاصة بكل مزرعة، لذلك كافة الأسعار التي سيتم نشرها في سياق هذا التقرير قد تتغير بصورة مستمرة. عالم الدواجن أسعار الدواجن اليوم الخميس. والكيلو يبدأ من 31 جنيها تشهد أسعار الدواجن اليوم الخميس استقرارا ملحوظا عند مستويات 27 جنيها للكيلو الفراخ البيضاء تسليم أرض المزرعة ويصل إلى المستهلك بسعر يبدأ من 31 جنيها للكيلو ويصل إلي 34 جنيها في بعض المناطق، وهنا الفروق في الأسعار تكون من منطقة إلي منطقة داخل المحافظات المختلفة وفق تكلفة النقل ونسب المكسب التي يضعها كل تاجر على سعر الكيلو. ويسجل أن كيلو الفراخ الساسو يسجل 36 جنيها الآن في الأسواق، ويصل سعر الكتكوت الأبيض يتراوح من 5.9 إلى 9.2 جنيها وقت صياغة هذا التقرير ويبلغ سعر الكتكوت الساسو 5.5 جنيها إلي 5.75 جنيها، سعر الفراخ أمهات بيضاء تسجل 22 جنيها الآن بارتفاع جنيها واحد. يسجل سعر طبق البيض الأبيض 40 إلي 41 جنيها والبلدي 56 جنيها والبيض الأحمر 42 جنيها، وهناك تذبذب في الأسواق بعد حدوث ارتفاع خلال الأيام القليلة الماضية، لكن تم ضخ كميات كبيرة في المنافذ المختلفة بدأت الأسعار تشهد بعض التراجع. وقد يكون هناك بعض الاختلافات من محافظة إلي أخري بسبب فروق تكاليف النقل وهوامش الربح الخاصة بكل مزرعة، لذلك كافة الأسعار التي سيتم نشرها في سياق هذا التقرير قد تتغير بصورة مستمر عالم الدواجن أسعار الدواجن والبيض في الأسواق اليوم الأربعاء كشفت شعبة الدواجن في الغرفة التجارية، أن سعر الدواجن اليوم الأربعاء تشهد تحرك طفيف نحو الصعود بقيمة جنيه واحد فقط إلي مستويات تتراوح بين 27 إلي 28 جنيها للكيلو الفراخ البيضاء تسليم أرض المزرعة وقد يكون هناك بعض الاختلافات من محافظة إلي أخري بسبب فروق تكاليف النقل وهوامش الربح الخاصة بكل مزرعة، لذلك كافة الأسعار التي سيتم نشرها في سياق هذا التقرير قد تتغير بصورة مستمرة. وأعلنت الشعبة أن سعر كيلو الفراخ البيضاء يصل إلى المستهلك بسعر يبدأ من 31 جنيها للكيلو ويصل إلى 35 جنيها في بعض المناطق، وهنا الفروق في الأسعار تكون من منطقة إلي منطقة داخل المحافظات المختلفة وفق تكلفة النقل ونسب المكسب التي يضعها كل تاجر على سعر الكيلو. وأشار إلى أن كيلو الفراخ الساسو يسجل 36 جنيها الآن في الأسواق بتراجع جنيه واحد فقط، ويصل سعر الكتكوت الأبيض يتراوح من 5.9 إلي 9.2 جنيها وقت صياغة هذا التقرير ويبلغ سعر الكتكوت الساسو 5.5 جنيها إلي 5.75 جنيها، سعر الفراخ أمهات بيضاء تسجل 22 جنيها الآن بارتفاع جنيها واحد. في ذات السياق يسجل سعر طبق البيض الأبيض 40 إلي 41 جنيها والبلدي 56 جنيها والبيض الأحمر 42 جنيها، وهناك تذبذب في الأسواق بعد حدوث ارتفاع خلال الأيام القليلة الماضية، لكن تم ضخ كميات كبيرة في المنافذ المختلفة بدأت الأسعار تشهد بعض التراجع. عالم الدواجن

التشخيص المعملي في الدواجن

2021-11-15 12:20:20

تواجه صناعة  الدواجن  في الاونة الاخيرة خسائر فادحة لا يتحملها كثير من المربين ولذلك تم خروج  عدد ليس بالقليل من  المربين ويرجع سبب ذلك لاسباب عدة منها ارتفاع التكلفة وقلة سعر المنتج النهائى سواء كانت دواجن تسمين او بيض وكثرة  الأمراض التى تتعرض لها مزارع الدواجن سنويا , ومشاكل الأعلاف التي لا تنتهي وأنواع الكتاكيت السيئة التي ملأت السوق الداجني , فكان لزاما علينا أن نفكر بجدية فى كيف نساعد فى ايجاد حلول لبعض المشاكل الاساسية ألا وهى مواجهة الامراض  وكيفية تشخيصها بالطرق السريعة وكيفية التصدى لها وزيادة  وتطوير وعي السادة المربين حتي نساعد في تقليل الخسائر والنهوض بالصناعة مع المربين وتحويل الخسائر الي مكاسب وذلك باسلوب علمي من خلال المعمل المتكامل , الذي يحتوي على احدث الاجهزة حتى تساعدنا علي تخطي تلك المشكلة الصعبة من كثرة وتداخل الأمراض  عن طريق أخذ عينات من دواجن سواء كانت اعضاء دخلية لمعرفة المسبب المرضي والعترة السائدة فى المنطقة أو عينات دم للكشف عن تترات المناعة داخل جسم الطائر أو لتقييم برامج التحصين لكي نساعد في تقليل التكلفة وكذلك أيضا عمل اختبارات حساسية للبيكتريا المختلفة لمعرفة المضاد الحيوى المناسب وأيضا أخذ مسحات من المزارع ومعامل التفريخ لقياس مدى عمليت التطهير  وغيرها من الاختبارات التي تنهض بالصناعة فدعونا نستعرض أقسام التحليل داخل معملنا المتكامل الذي بذلنا قصاري جهدنا لنصل معكم الي بر الامان.

• التحاليل البكتيرية

• التحاليل الفيروسيه

• تحاليل العلف

• تحاليل المياه

أولا التحاليل البكتيرية

وذلك عن طريق عزل وتصنيف المسبب وعمل اختبارات الحساسية وهدفنا في العزل للمسبب هو معرفته وبالتالي العلاج الامثل  لتلك الحالة أو معرفة الأمراض التى قد تنتقل من الامهات للكتاكيت مثل الميكوبلازما او السالمونيلا وغيرها وهذه الامراض تسبب خسائر كثيرة ولذلك لابد من التاكد ان الكتكوت خالى من هذه الامراض وكذلك يمكن استخدام هذا الميكروب في مجال البحث العلمي والمساعدة فى عمل اللقاحات البكتيرية المختلفة

اختبار الحساسية ( Sensitivity test )

هذا الاختبار الذي يعتبر من أهم الاختبارات اليومية داخل المعمل  وذلك لاختيار انسب المضادات الحيوية لعلاج البرد ( CRD ) أو الكلوستريديا أو غير ذلك وبذلك نقلل تكاليف استخدام المضاد الحيوى العشوائى والذى قد يكون من افضل أنواع المضادات الحيوية ولكنه لا يؤدى الى  نتيجة اما لانه غير مناسب لهذا الميكروب أو قد حدث مقاومة من الطائر لتلك الانواع من المضادات الحيوية أو تكون الجرعة غير صحيحة subtherapeutics dose  أو  بسبب  سوء جودة الدواء نفسه فنساعده بمعرفة أنسب نوع من المضادات الحيوية لحل تلك المشكلة التي تؤرق المشرف والمربي فنوفر الجهد والتكلفة .

العد البكتيرى ( Total bacterial count )

والذى  يستخدم  لعينات الدواجن المذبوحة أو لتقييم عميات التطهير او فى المياة المستخدمة فى مياه شرب الدواجن والتى قد تكون  بها مشكلة بكتيرية فتعانى الدواجن داخل  المزرعة طول دورتها من اسهالات نتيجة العدوى البكتيرية بها ومن ثم يتأثر معامل التحويل الغذائي وترتفع التكلفة نتيجة كثرة الادويه المستخدمة ضد الاسهلات

تقييم عملية التطهير في العنبر ومعامل التفريخ :

وذلك عن طريق أخذ مسحات من السقايات والعلافات والفرشة او ماكينات التفريخ بعد الطهير وعمل العد البكتيري أيضا لضمان جودة الأمن الحيوي قبل تسكين الكتاكيت.

التحاليل الفيروسية

العزل الفيروسي ( Isolation of virus  )

العزل الفيروسى على أجنة لبيض او النسيج الخلوى ومعرفة نوع الفيروس وكانت هذه الطريقة برغم دقتها تاخذ كثيرا من الوقت والجهد فكان لزاما ان نبحث عن طرق اخرى معها لكى نصل الى تشخيص دقيق وسريع ايضا فتم شراء احدث جهاز لعمل اختبار PCR  

والتشخيص السريع عن طريق ( RT_PCR ) ومن خلاله نتعرف علي النتائج المرجوة في خلال ساعتين

وبهذا فقد ظل التشابك في وجود أكثر من مسبب مؤرق لدي الطيور والمربين والمشرف فقد يضع علاجات كثيرة ولكن تكون دون جدوي وذلك بسبب وجود العدوي المختلفة فعلي سبيل المثال مثلا من الممكن اصابة الطيور بفيرس النيوكاسل , مقترنا بفيرس H9  أو IB وفي ذلك الوقت يكون الامر صعبا في السيطرة علي النافق والوصول للعلاج الازم

واذا تدخلنا بالتحصين دون عمل التحاليل الفيروسية فقد تكون هناك عدوى مختلطة داخل الطائر ويتفاقم الأمر سوءا

 علي الصعيد الاخر اذا تعاملنا من مبدأ قياس المناعات دوما لتخلصنا من التردد في التعامل , فنقرر هل يتم التحصين أم لا ؟

هل يستوجب اعطاء مضاد حيوي في تلك المشكلة أم لا ؟

كل هذا يكون عن ثقة وتعامل منظم وفكر حديث وتلك وظيفة المشرف وتعاون المربين لتلقي الخدمة المتكاملة .

قياس مناعات الدم

1- اختبار منع تلاذن الدم HI test

يعتبر هذا الاختبار من اهم الاختبارات المعملية ويحتاج الى فنيات كبيرة فى عمله والدقة لكى نحصل على افضل النتائج ويستخدم لقياس المناعات المختلفة مثل مرض النيوكاسل والانفلونزا بنوعيها وامراض أخرى وبذلك يستخدم فى تقييم برامج التحصين ومعرفة مواعيد التحصين

2- اختبار الاليزا

يوجد بالمعمل احدث جهاز اليزا (سويسرا) ونحصل منه على ادق النتائج لقياس المناعات للامراض المختلفة

فمثلا يستخدم لقياس مناعات الامية لمرض الجمبورو وتحديد انسب ميعاد للتحصين واختيار العتره المناسبة فى التحصين وبذلك نكون قد اغلقنا مرضا من اهم الامراض

ويستخدم لقياس مناعات انيميا الدواجن والريو فيروس لمعرفة اصابة الكتاكيت بها ام لا ويستخدم لتقييم مناعات الميكوبلازما والالتهاب الشعبى فى مزارع البياض والامهات والحكم على برامج التحصين المختلفة وتقييمها

3- تحليل العلف

في الأونة الأخيرة أيضا ظهرت مشكلة وأزمة المواد الخام وذلك اما بسبب مشاكل الاستيراد الحالية نتيجة لازمة كرونا ( عفانا الله واياكم ) أو بسبب غلاء الأسعار لتلك المواد الخام المستخدمة فاتجهت المصانع الي عملية التقلص في تلك المواد العلفية التي بدورها تؤثر علي كتاكيت التسمين والبياض والأمهات فتسبب اسهالات مزمنة أو مشاكل كساح والتحويل ونكش السبلة التي لا تترك مزرعة الا وتسبب هذة المشكلة فوجدنا أن هذا الأمر يستلزم اتباع الأساليب الخاصة والمطورة لاكتشاف غش الاعلاف وذلك اما بالعين المجردة أو خلال الأجهزة المتواجدة في تلك المعمل المتكامل .

وذلك لقياس نسبة الطاقة والبروتين والسموم الفطرية والرطوبة في العلف والعناصر الغذائية المهمة كالزنك والمنجنيز والكالسيوم والفسفور وفيتامينات مثل (B2 ) الغير متوفر لدي الطائر ويلزم الحصول عليه من خلال العلف فما بالك لو كل هذة العناصر فيها خلل داخل العلف فتسبب العديد من المشاكل علي سبيل المثال لا الحصر .

فالانقلابات الرحمية فى مزارع البياض والامهات والسموم الفطرية منها الأفلاتوكسين والأوكراتوكسين التي تسبب في النافق العالي وعمل تثبيط مناعي للطيور (immunosuppression) , شكوي المربين طوال الدورة في نكش العلف وتهديره ونكش السبلة وذلك لأسباب كثيرة اما بسبب عدم جودة الزيوت المضافة أو البريميكسات أو نسبة الرطوبة في العلف , كما تسبب مشاكل الخلل في نسب الكالسيوم والفوسفور في الكساح ( Osteomalacia) وخلل (B2) أوRiboflavin  في (Curled toe paralysis) .

وكل هذة المشاكل تستلزم الكشف عن النسب التي يحتاجها الطائر خلال الدورة كي يتخلص منها الواحدة تلو الأخري.

رابعا تحاليل المياه

وقياس نسبة العناصر الغير ذائبة , الحديد , الكلور وغيرها من النسب المطلوبة لا تتم من خلال أي جهة فلابد من جودة الجهاز للكشف عن تلك النسب وهذا ما تعهدناه داخل معملنا المتكامل .

ولذلك أصبح التشخيص المعملي ضرورة ضمنية وهامة في مجال الدواجن وذلك لتقيم اللقاحات المستخدمة خلال دورة الدواجن , لما تساعدنا في عمل برامج جيدة للتحصينات لكل مزرعة علي حدة عن طريق التحاليل الفيروسية , وكذلك يتم قياس المناعات الأمية داخل الكتاكيت فور وصولها المزرعة والتأكد من جودة الكتكوت والتخلص من الصداع المزمن لدي المربي ألا وهو !!

هل الكتكوت جيد أم لا ؟

هل مصاب بفيروس أنيميا الدواجن والتقزم (Reovirus  ) أم لا ؟

هل مناعاته لم تخذلني حتي نهاية الدورة أم لا ؟

كل هذة أسئلة تدور في عقل المربي فلكي يتخلص من هذا الصداع ويضمن الاجابات علي هذة الأسئلة  عليه أن يتوجه الي المعمل لعمل التحاليل الازمة وتحديد ميعاد التحصينات خلال الدورة لتفادي المشاكل طوال الدورة وخصوصا عدوي الكتكوت والفيروسات التي تنتقل من الأمهات الي الكتكوت.

وأخيرا وليس أخرا نجد أن المشرف الذي يبحث دوما عن مصلحة المربي والصناعة بأسرها وشغله (عمله ) عليه أن يفكر في تطوير نفسه قلبا وقالبا فعليه في هذا الوقت بالقراءة المستديمة والوصول لكل ما هو جديد وينمي هذة الموهبة بوجود تلك الاجهزة وعمل توعية للمربين لكي يفسر لهم الموجود في الحقل الداجني من خلال التحاليل اللازمة وبهذا يستطيع تقييم برامج الأمن الحيوي والكتكوت الجيد وتقييم عملية اللقاحات وعمل برامج تحصينات جيدة لكل مزرعة علي حدة وعلي حسب الوبائية الموجودة وهذا ما قد يساعد الدولة في عمل خريطة وبائية متكاملة لكي تساعد المسئولين في التخلص من الأمراض التي تواجه العالم الداجني وتفتح أفاقا جديدة لدي المربين للاستثمار بدلا من العزوف عن التربية نتيجة الخسارة المتتالية وبهذا نضمن الاكتفاء الذاتي لدينا  والتصدير.

    الخدمات التى يقدمها معمل الاستاذ الدكتور محمود صديق  لصحة الدواجن:

تقديم خدمات فنية متخصصة لصناعة الدواجن علي أعلي مستوي وتشمل الآتي:

تصميم برامج متابعة قطعان الدواجن (تسمين , بياض , أمهات ).

برامج التحصينات المختلفة .

التشخيص والصفة التشريحية لأمراض الدواجن.

التشخيص المعملي للفيروسات المختلفة ( للانفلونزا , IB ) وغيرها من خلال ( PCR ) من خلال احدث الاجهزة فى خلال ساعتين.

اختبارات الحساسية لاختيار أفضل الأنواع من المضادات الحيوية المناسبة للدورة.

قياس مستوي المناعات للفيروسات المختلفة , وتحديد الكفاءة المعيارية للقاحات  المختلفة وذلك لتحديد ميعاد التحصين ونوع اللقاح المناسب ويتم ذلك عن طريق تحاليل ( HA ,HI ).

تحاليل الاعلاف من حيث ( نسبة البروتين في العلف – نسبة الطاقة – نسبة السموم الفطريه ).

تحاليل  المياه سواء كميائية وبكتيرية .






الاسم
البريد الالكترونى
التعليق
كود التحقق

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة عالم الدواجن

Powered By ebda3-eg.com