مجله عالم الدواجن
شركة الفجر للاعلاف

رئيس مجلس الادارة و رئيس التحرير : ماهر الخضيري
أسعار الدواجن والبيض فى الأسواق اليوم الثلاثاء والكيلو 30 جنيها ببعض المناطق تواصل أسعار الدواجن والبيض اليوم الثلاثاء، بعد أن سجلت تراجعا محدودا في التعاملات تسليم أرض المزرعة ليسجل كيلو الفراخ البيضاء 26 جنيها للكيلو ويصل إلى المستهلك بسعر يبدأ من 30 جنيها للكيلو ويصل إلى 34 جنيها في بعض المناطق، أما سعر كرتونة البيض لا يزال عند مستويات40 جنيها في المزرعة. كيلو الفراخ الساسو يبلغ سعره تسليم أرض المزرعة 36 جنيها، وسعر الكتكوت الأبيض يتراوح من 7.50 إلى 7.75 جنيه وقت صياغة هذا التقرير، متراجعا أكثر من 1.25 جنيها، ويبلغ سعر الكتكوت الساسو 5.5 جنيه إلى 5.75 جنيه، سعر الفراخ أمهات بيضاء تسجل 21 جنيها الآن وتسجل هبوط جنيها واحدا. ويواصل سعر طبق البيض الأبيض استقراره للأسبوع عند 40 جنيها والبلدي 56 جنيها والبيض الأحمر 42 جنيها، حيث تسجل الأسعار استقرار للأسبوع الثاني تقريبًا مع تذبذب طفيف. هناك بعض الاختلافات من محافظة إلى أخري بسبب فروق تكاليف النقل وهوامش الربح الخاصة بكل مزرعة، لذلك كافة الأسعار التي سيتم نشرها في سياق هذا التقرير قد تتغير بصورة مستمرة. عالم الدواجن أسعار الدواجن اليوم الخميس. والكيلو يبدأ من 31 جنيها تشهد أسعار الدواجن اليوم الخميس استقرارا ملحوظا عند مستويات 27 جنيها للكيلو الفراخ البيضاء تسليم أرض المزرعة ويصل إلى المستهلك بسعر يبدأ من 31 جنيها للكيلو ويصل إلي 34 جنيها في بعض المناطق، وهنا الفروق في الأسعار تكون من منطقة إلي منطقة داخل المحافظات المختلفة وفق تكلفة النقل ونسب المكسب التي يضعها كل تاجر على سعر الكيلو. ويسجل أن كيلو الفراخ الساسو يسجل 36 جنيها الآن في الأسواق، ويصل سعر الكتكوت الأبيض يتراوح من 5.9 إلى 9.2 جنيها وقت صياغة هذا التقرير ويبلغ سعر الكتكوت الساسو 5.5 جنيها إلي 5.75 جنيها، سعر الفراخ أمهات بيضاء تسجل 22 جنيها الآن بارتفاع جنيها واحد. يسجل سعر طبق البيض الأبيض 40 إلي 41 جنيها والبلدي 56 جنيها والبيض الأحمر 42 جنيها، وهناك تذبذب في الأسواق بعد حدوث ارتفاع خلال الأيام القليلة الماضية، لكن تم ضخ كميات كبيرة في المنافذ المختلفة بدأت الأسعار تشهد بعض التراجع. وقد يكون هناك بعض الاختلافات من محافظة إلي أخري بسبب فروق تكاليف النقل وهوامش الربح الخاصة بكل مزرعة، لذلك كافة الأسعار التي سيتم نشرها في سياق هذا التقرير قد تتغير بصورة مستمر عالم الدواجن أسعار الدواجن والبيض في الأسواق اليوم الأربعاء كشفت شعبة الدواجن في الغرفة التجارية، أن سعر الدواجن اليوم الأربعاء تشهد تحرك طفيف نحو الصعود بقيمة جنيه واحد فقط إلي مستويات تتراوح بين 27 إلي 28 جنيها للكيلو الفراخ البيضاء تسليم أرض المزرعة وقد يكون هناك بعض الاختلافات من محافظة إلي أخري بسبب فروق تكاليف النقل وهوامش الربح الخاصة بكل مزرعة، لذلك كافة الأسعار التي سيتم نشرها في سياق هذا التقرير قد تتغير بصورة مستمرة. وأعلنت الشعبة أن سعر كيلو الفراخ البيضاء يصل إلى المستهلك بسعر يبدأ من 31 جنيها للكيلو ويصل إلى 35 جنيها في بعض المناطق، وهنا الفروق في الأسعار تكون من منطقة إلي منطقة داخل المحافظات المختلفة وفق تكلفة النقل ونسب المكسب التي يضعها كل تاجر على سعر الكيلو. وأشار إلى أن كيلو الفراخ الساسو يسجل 36 جنيها الآن في الأسواق بتراجع جنيه واحد فقط، ويصل سعر الكتكوت الأبيض يتراوح من 5.9 إلي 9.2 جنيها وقت صياغة هذا التقرير ويبلغ سعر الكتكوت الساسو 5.5 جنيها إلي 5.75 جنيها، سعر الفراخ أمهات بيضاء تسجل 22 جنيها الآن بارتفاع جنيها واحد. في ذات السياق يسجل سعر طبق البيض الأبيض 40 إلي 41 جنيها والبلدي 56 جنيها والبيض الأحمر 42 جنيها، وهناك تذبذب في الأسواق بعد حدوث ارتفاع خلال الأيام القليلة الماضية، لكن تم ضخ كميات كبيرة في المنافذ المختلفة بدأت الأسعار تشهد بعض التراجع. عالم الدواجن

الإتجاهات والتطورات المستقبلية في تغذية الدواجن

2021-08-04 15:49:40

 أ.د. أحمد جلال السيد

أستاذ رعاية الدواجن وعميد كلية زراعة عين شمس

 

تمهيد

تحظى لحوم الدواجن والبيض بالاعتزاز في جميع أنحاء العالم ويتم استهلاكها في أشكال مختلفة. إنها بروتينات ومصدر للمغذيات الدقيقة الأساسية مثل فيتامين أ وفيتامين ب 12 والريبوفلافين والكالسيوم والحديد والزنك. لذلك ، فهي مهمة في تغذية الإنسان وصحته. يتم إنتاج اللحوم والبيض بكميات كبيرة في جميع أنحاء العالم من أجل الغذاء والدخل. على هذا النحو، يعد قطاع الدواجن أحد الموردين الرئيسيين للحوم في جميع أنحاء العالم. يمكن الحصول على الكثير من الدخل من منتجات الدواجن. على سبيل المثال، أمريكا التي تُعد المنتج الرائد في العالم للدواجن في عام 2017، بلغت قيمتها الإجمالية من لحوم الدواجن والبيض 42.7 مليار دولار. إلى جانب ذلك، تعتبر منتجات الدواجن رخيصة بشكل عام ، مما يجعلها في متناول ذوي الدخل المنخفض في كل من البلدان النامية والمتقدمة.

في الواقع، يتمتع قطاع الدواجن بالقدرة على النمو بشكل أسرع نتيجة عوامل التمكين مثل النمو السكاني، وتربية سلالات عالية الإنتاجية من الطيور من نوع اللحوم والبيض، وتحسين دخل المستهلكين، والتقنيات الحديثة لمعالجة الأعلاف /منتجات الدواجن. ومع ذلك، فإن تكلفة تغذية الدواجن هي عامل رئيسي يتحكم في دفع المزيد من دخول المنتجين. تضاعف عدد الدجاج في جميع أنحاء العالم أكثر من الضعف منذ عام 1990. ارتفعت انتاج الدواجن بشكل ملحوظ خلال الاعوام السابقة حيث بلغت 25.9 مليار دجاجة فى عام 2019 بينما بلغ حجم الانتاج فى عام 2000 حوالي 14.38 مليار دجاجة (شكل 1).

يوضح الشكل رقم (2) إحصائية إنتاج لحوم الدجاج في جميع أنحاء العالم من عام 2012 إلى عام 2021. في عام 2018، بلغ إنتاج لحوم دجاج اللحم في العالم حوالي 92.7 مليون طن متري، ومن المتوقع أن يرتفع إلى حوالي 100 مليون طن متري بحلول عام 2021.

 

يوضح الشكل رقم (3) استهلاك الفرد من اللحوم في جميع أنحاء العالم من 2016 إلى 2018 مع توقعات لعام 2028، حسب المنطقة

 

كان استهلاك الفرد من اللحوم هو الأعلى في أمريكا الشمالية ، حيث بلغ حوالي 95 كيلوجرامًا للفرد في الفترة بين 2016 و 2018. وبالمقارنة، فإن متوسط استهلاك الفرد الذي يعيش في إفريقيا أقل من 13 كيلوغرامًا سنويًا.

يوضح الشكل رقم (4) استهلاك البروتين الحيواني المقدر في جميع أنحاء العالم في عام 2019 ، حسب المصدر (مليون طن متري)

يناقش هذا الفصل أهمية ونمو قطاع الدواجن، ويسلط الضوء على جهود بحوث التغذية على مر السنين والإنجازات وبعض تقنيات البحث المتقدمة البارزة المستخدمة والتحديات التي تواجه أبحاث التغذية في القرن الحادي والعشرين. وساهمت أبحاث التغذية بشكل كبير في إنتاج الدواجن على مر السنين. يعد دورها في قطاع الدواجن أكثر أهمية من أي وقت مضى في الحفاظ على التقدم المحرز في هذا القطاع حيث يستمر عدد سكان العالم في الزيادة بمعدل ينذر بالخطر. أصبح التقدم في أبحاث التغذية ممكنًا من خلال العديد من التقنيات المتقدمة التي تم تطويرها واختبارها من قبل العديد من الباحثين في الأوساط الأكاديمية والصناعية. تعتمد ملاءمة أي تقنيات يتم استخدامها على التسهيلات المتاحة في موقع البحث والتكلفة المتضمنة. كما أن هناك حاجة للحفاظ على التوازن بين البحث الذي قد يكون له فائدة مستقبلية (بحث أساسي) وتلك التي يمكن استخدامها على الفور (بحث تطبيقي أو عملي) من خلال تطبيق الابتكارات العلمية. في المستقبل، ستتطلب أهداف التغذية من العلماء استخدام مناهج شاملة متعددة التخصصات.

 

مقدمة Introduction

على الصعيد العالمي، يعد إنتاج الدواجن جانبًا مهمًا من الزراعة الحيوانية. لا يمكن إنكار حقيقة أن تكثيف وتسويق قطاع الدواجن تسارعت من خلال الاكتشافات البحثية في مجال التربية والتغذية وإدارة الإسكان ومكافحة الأمراض. وهذا يعني أن نجاح قطاع الدواجن مدعوم بجهود بحثية كبيرة على مر السنين من خلال تطبيق الابتكارات العلمية. كانت هذه الجهود البحثية موجهة إلى حد كبير نحو ما يلي:

1- تحسين السلالات الوراثية المتخصصة في استخدام الغذاء (اللحوم والبيض) والظروف الإقليمية

2- تحسين المعرفة بالمتطلبات الغذائية والقدرة على مواءمتها مع الظروف المتغيرة؛ وضمان بيئة مستقرة للنمو والإنتاج

ولا تزال هذه الجهود البحثية مستمرة في ضوء التحديات الجديدة التي تواجه صناعة الدواجن من حيث رفاهية الطيور وقضايا التلوث البيئي وكذلك مخاوف المستهلكين بشأن جودة الأغذية وسلامتها.

تشمل أهداف الابحاث المتعلقة بالتغذية علي:

1- اختيار المكونات الجيدة لنمو الطائر، وتمكين الظروف للطائر للتعبير عن إمكاناته الوراثية الكاملة

2- القضاء على حالات مرضية معينة

3- تقليل تكلفة الإنتاج

4- الحفاظ على جودة المنتج

5- السماح بالتخفيف الجزئي من الآثار السلبية للعوامل البيئية

وبالتالي، فإن التقدم في أبحاث التغذية أمر بالغ الأهمية إذا كان لقطاع الانتاج الداجني أن يستمر في لعب دور رئيسي في إنتاج الغذاء البروتيني الحيواني لتلبية احتياجات سكان العالم المتزايدين باستمرار.

تناقش هذه الورقة أهمية قطاع الدواجن ونموه، كما تسلط الضوء على جهود البحوث التغذوية على مر السنين، والإنجازات، وبعض تقنيات البحث المتقدمة البارزة المستخدمة، والتحديات التي تواجه البحوث التغذوية في القرن الحادي والعشرين.

يرجع الفضل في تكثيف وتسويق قطاع الدواجن واستمراره الي الاكتشافات البحثية في مجال التربية والتغذية وإدارة الإسكان ومكافحة الأمراض. ومع ذلك، فإن الابحاث الهائلة في مجال تغذية الدواجن، على وجه الخصوص، له تأثير كبير على نجاح قطاع الدواجن. أصبح التقدم في أبحاث التغذية ممكنًا من خلال العديد من التقنيات المتقدمة التي أبلغ عنها باحثون في الأوساط الأكاديمية والصناعية. تهدف أبحاث التغذية بشكل أساسي إلى تحسين المعرفة بالمكونات الجيدة لنمو وصحة الطيور والمتطلبات الغذائية لأنواع وفئات مختلفة من الطيور، فضلاً عن القدرة على مطابقة المتطلبات الغذائية من أي نوع أو فئة من الطيور لظروف متغيرة بما في ذلك البيئة.






الاسم
البريد الالكترونى
التعليق
كود التحقق

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة عالم الدواجن

Powered By ebda3-eg.com